تشابس تفتتح اولي متاجرها بدبي في مركز ابن بطولة مول

طرحت تشكيلة أزيائها الجديدة لموسم ربيع 2016

دبــي، 16 مـارس 2016: طـرحت علامة الموضة الأمريكية الـحديثة “تشابس” Chaps تشكيلة أزيائها لموسم ربيع 2016 ضمن متجرها الجديد في مركز “ابن بطوطة مول”، وهي تتضمن مجموعة مميزة من التصاميم الأساسية للرجال والنساء والأطفال. وتعد هذه أول تشكيلة تعرضها العلامة في سوق دولة الإمارات العربية المتحدة، مما يشكل إضافة مهمة إلى محفظة التجزئة المتنامية لمجموعة “ليوا للمشروعات التجارية”.

جديدة في السوق

أعلنت “ليوا للمشروعات التجارية” عن إطلاق علامة الملابس الأمريكية “تشابس” في السوق الإماراتية عبر افتتاح متجرين لها في ربيع عام 2016. وتجسد هذه العلامة في مضمونها روح الموضة المفعمة بالثقة والحيوية والحداثة؛ وهي تقدم تشكيلة متكاملة من الملابس العصرية لجميع أفراد العائلة ضمن متجريها في “ابن بطـوطة مول” بدبي و”الوحدة مـول” بأبوظبي، كما تعتزم افتتاح مزيد من المتاجر في المنطقة خلال السنوات المقبلة.

وتأسست “تشابس” في عام 1978 لتكون أكثر من مجرد علامة تجارية أخرى للموضة، حيث نجحت في ترسيخ مكانتها سريعاً كعلامة أمريكية عصرية تتوخى إدخال تفاصيل خاصة تمنح كل زي لمسة إبداعية فريدة من نوعها. وتتضمن تصاميم “تشابس” الشهيرة القميص الموشى بنقوش مربعة أو تقليمات ذكية مع البنطلون الكلاسيكي الضيق. كما يعتبر قميص البولو من القطع الأساسية التي ترتكز على إرث العلامة المميز في عالم الملابس الرياضية. وتتخلل أزياء “تشابس” رشقات من الألوان النابضة التي تكلل إطلالاتها الأنيقة. وتتمحور الفلسفة التصميمية للعلامة حول طرح تشكيلات متعددة الأساليب ومفعمة بروح الثقة، ويمكن ارتداؤها موسماً بعد آخر في إطلالة متجددة على الدوام.

وتستمد العلامة وحيها من مصادر إلهام أصيلة تتنـوع بين البيئة البحرية وصولاً إلى الثقافة الأمريكية. وهي ، وتقدم تشكيلات استثنائية تخص به عملاءها من عشاق الأزياء الكلاسيكية عبر خيارات تختزل المعنى الحقيقي لمفهومي المتانة والراحة.

حول تشكيلة موسم ربيع 2016

لا تكتمل أناقة الربيع دون الإطلالات العصرية التي توفرها تشكيلة “تشابس” الجديدة لهذا الموسم، والتي تتيح الاحتفاء بالطقس الدافئ عبر أزياء أنيقة لمختلف المناسبات بدءاً من حفلات التخرج وانتهاءً بحفلات الشواء الممتعة مع الأصدقاء.

وتجسد المجموعة النسائية في التشكيلة روح الدينيم الأمريكي كما يبدو واضحاً في البلوزات ذات الألوان الهادئة، والقطع البيضاء الرقيقة، والرشقات الحمراء المرحة. وهي تتيح ارتداء القمصان المزدانة بتقليمات ونقوش مربعة جذابة مع قطع الدينيم البيضاء والزرقاء للحصول على إطلالة مفعمة بالمرح خلال عطلة نهاية الأسبوع، فيما يعتبر الفستان المصمم على شكل قميص التوجه الأبرز لهذا الموسم.

وبدورها تختزل مجموعة الملابس الرجالية في مضمونها أسلوب الحياة الهادئ لمدينة كي ويست الأمريكية، ويتجلى ذلك واضحاً في الأناقة البسيطة التي تفرضها تدرجات اللون الأزرق النيلي والألوان الزاهية الناعمة. وتشكل الملابس المحاكة خياراً مميزاً لارتدائها مع بقية تصاميم الموسم، ومنها البلوزة البسيطة ذات السوستة القصيرة عند الياقة والتي يمكن ارتداؤها فوق قميص “تي شيـرت” موشى بطبعات جرافيكية، أو قميص “بوفالو” بمربعات متناوبة مع صف كامل من الأزرار كخيار مناسب للارتداء نهاراً ومساءً أو حتى لتناول وجبة البرنش في المدينة. وهناك أيضاً القمصان القطنية الطويلة التي تشكل خياراً ذكياً وأنيقاً لأسلوب الحياة العملي، وهي توفر إطلالة مريحة للانتقال من يوم عمل حافل إلى حفلة صاخبة مع الأصدقاء.

وأخيراً، يمكن للأطفال الاستمتاع بقضاء أجمل العطلات الربيعية هذا العام مع باقة الأزياء التي توفرها التشكيلة، والتي تتنوع بين قمصان البولو الملائمة للعب، والقمصان متعددة الاستعمالات، وتلك المزينة بصف كامل من الأزرار والتقليمات والنقوش المتقاطعة الزاهية. وهي تعتبر بمجملها قطعاً أساسية يمكن التنسيق فيما بينها لضمان إطلالة ملائمة لجميع الأيام والمناسبات، كما يمكن تزيينها بحزام مقلم لإضفاء لمسة مرحة عليها.