ساعة Oceanus من كاسيو، تصميم أنيق وجودة عالية

on

قامت كاسيو وعلى هامش مشاركتها للدورة الرابعة والأربعين لدورة معرض بازل للساعات والمجوهرات في سويسرا الشهر الماضي، بتقديم إصدار جديد يجمع بين أناقة التصميم والجودة العالية لتقدم للعالم مجددا الأفكار السباقة المتطورة لأذكي العقول في قطاع أعمال الساعات. حرص فريق العمل في كاسيو على تصميم الساعة النهائية لرجل الأعمال في عصر اليوم العالمي هي ساعة تحافظ على التوقيت الدقيق في أي مكان بالعالم. منذ 2014 دأبت كاسيو على تطوير ساعات جديدة تحت مفهوم التطوير “تزامن التوقيت العالمي”. ساعات Oceanus المجهزة بتقنية استقبال موجات GPS الهجين التي تستقبل بذكاء GPS وإشارات الموجات اللاسلكية لتعيير الوقت.

وأعلنت كاسيو خلال بازل وورلد عن إطلاق ساعة OCW-G1100C، وهي نسخة جديدة لتشكيلة Oceanus من الساعات المعدنية المصممة لتأسر جوهر الأناقة والتقنية. تتميز الساعة الجديدة بتقنيات مستقبل الموجات الشمسية وGPS الهجين وهي مستوحاة من مشهد استراتوسفيري لتحولات الألوان المذهلة في الغلاف الجوي للأرض.

تعد Oceanus تشكيلة من ساعات التيتانيوم المعدنية التي تعمل بالطاقة الشمسية والتي تتميز بالتصميم المتطور والمزايا الوظيفية المتطورة. تم تزويد كل من OCW-G1100 وOCW-G1000 بتقنية استقبال إشارات التوقيت GPS والعادية. ونظرا لأن هذه التقنية توفر للمستخدمين التوقيت المحلي الصحيح حيثما كانوا، فقد حققت تلك الساعات شعبية هائلة على مستوى مسافري الأعمال العالميين.

وعلى أساس OCW-G1100، يتميز موديل OCW-G1100C الجديد بشكل مستوحى من مشهد استراتوسفيري للغلاف الجوي الأزرق للأرض وهو يندمج تدريجيا في عتمة الفضاء. يتضمن لوح الوان الساعة الأسود لاستحضار رحابة الكون، الأزرق الناصع في إشارة إلى السماء، والأبيض الذي يمثل السحب التي تغطي كوكبنا.

يتميز الجانب الأيمن من طارة السيراميك المصبوبة ذات اللونين، التي توضح مناطق التوقيت التي تسبق التوقيت العالمي (UTC)، يتميز باللون الأزرق، فيما يحافظ الجانب الأيسر، الذي يشير إلى مناطق التوقيت التي تتأخر عن التوقيت العالمي، على لونه الأسود. تتميز الطارة المصنوعة من السيراميك بمتانة ومقاومة ممتازة فضلا عن ملمسة فائق النعومة. تمثل الميناء مزيدا من التطور في تقديم أزرق أوشيانوس. يستحضر

تدرج الأزرق والأبيض تحولا من الأزرق السماوي الصافي إلى السحب ناصعة البياض. يمثل المؤشر من عرق اللؤلؤ في مكان الساعة 2 تماما بحرا من غطاء السحب. تم وضع بلورات الزفير المعاد بلورتها* في التاج ومحور عقرب الثواني، فيما تتسم شارة مؤشرة الساعة 12 تماما بالحجم الكبير، يستدعي شعار القمر الاصطناعي. مع علامات التصميم مثل بلور الزفير* المعاد بلورتها على محور عقرب الثواني إضافة إلى اللون الذهبي على عقرب الثواني الذي يستحضر أحد النيازك، يعرض الموديل الجديد لمسة فاخرة بلوح ألوان متجدد.

*بلورات زفير المعاد بلورتها هي عبار عن حجر كريم اصطناعي بنفس التركيبة الكيماوية كما المادة الحقيقية، تتحقق من خلال تركيب وتقنيات بلورة مؤسسةKyocera الخاص للأحجار الكريمة. تتميز بلونها الجميل ونفس صلابة بلور الزفير الأصلي.

تزخر OCW-G1100C بالتقنيات المتطورة أيضا. لا تحتوي فحسب على تقنيات مستقبل الإشارات الشمسية وإشارة GPS الهجين، وإنما تأتي كذلك بمحرك Dual Coil الذي يمكّن عقارب الساعة في الميناء الداخلية عند الساعة 6 تماما من الحركة بسرعة عالية في اتجاه عقارب الساعة وعكس عقارب الساعة. ونتيجة لذلك، يمكن تغير التوقيت المعروض بسرعة حينما تستخدم وظائف التوقيت العالمي. علاوة على ذلك، يتم تنظيم سرعة حركة العقارب لتاثير مميز، ما يضيف لمتعة ارتداء هذه الساعة. تجمع هذه الساعة الممتازة التي تم إنتاجها باستخدام تقنيات التصنيع المتطورة من مصنع كاسيو يماجاتا في اليابان، تجمع بين السمات الوظيفية العالية والتصميم وإمكانية الاستخدام المثيرة.

Advertisements