نهيان بن مبارك يفتتح مركز’ دي إن أيه‘ الطبي الجديد والأول من نوعه في دبي

يقدم مركز ’دي إن إيه‘ الطبي في ’تاليس سبا‘ في فندق ’جميرا القصر‘ في مدينة جميرا مجموعةً جديدةً من العلاجات لأول مرّة في دبي، وتتضمن اختبارات الحمض النووي المخصّصة للكشف عن الاستعداد للإصابة بالسكري وأمراض القلب ومكافحة الشيخوخة

 

دبي، 20 أبريل 2016: انسجاما مع مكانة دبي كوجهة عالمية للسياحة العلاجية والاستشفائية، تم الإعلان عن افتتاح مركز ’دي إن إيه‘ للطب التكاملي والاستشفاء والتجميل الحيوي في ’تاليس سبا‘ في مدينة جميرا الحائز على جوائز عديدة.

 

وافتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة، مركز ’دي إن أيه‘ الطبي الجديد والأول من نوعه في دبي.

 

ووفقاً للجمعية العالمية للاستشفاء، يُتوقّع أن تنمو السياحة الاستشفائية عالمياً بمعدل يزيد عن 9% في السنة حتى عام 2017، أي ما يقارب ضعفَي معدل النمو المتوقع لقطاع السياحة العالمي الإجمالي. وتشير الجمعية بشكل خاص إلى الإمارات العربية المتحدة وتحديداً إمارة دبي بوصفها السوق ذات الإمكانية الأكبر لنمو قطاع المنتجعات الصحية حيث شهد هذا القطاع فيها نمواً قارب الضعف منذ عام 2007.

 

وقال الدكتور نسيم أشرف مؤسس مركز ’دي إن إيه‘ للطب التكاملي والاستشفاء والتجميل الحيوي والرئيس التنفيذي  للخدمات الطبية: “يأتي مركزنا الفاخر بمفهوم جديد كلياً إلى دبي ليقدم طيفاً واسعاً من الخدمات الطبية المصممة خصيصا وفقا لرغبة العملاء والتي تستهدف نمط الحياة لتحقيق العافية والصحة الجيدة في فترة الشيخوخة والجمال والسلام الداخلي. لا توجد في دبي حالياً منشأة طبية أخرى تجتمع فيها العلاجات الشاملة والتكاملية التي نقدمها في المركز. ويمكن لزوار المركز الاسترخاء وسط الأجواء الاستوائية وجداول المياه الهادئة لـ’تاليس سبا‘ في فندق في مدينة جميرا للحصول على تجربة فاخرة لا تنسى”.

و أضاف الدكتور نسيم أشرف: “لقد أصبحت اختبارات الحمض النووي المخصّصة والتي تحظى بإقبال كبير متوفرةً الآن في دبي. ويمكن للعلاج الذي نقدمه أن يبطئ علامات الشيخوخة بل وحتّى أن يجدد الشباب، كما يمكنه أن يساعد في التعامل مع الأمراض المزمنة المتعلقة بنمط الحياة كالسكري والسمنة الذي يعتبر واسع الانتشار في الإمارات العربية المتحدة”.

كذلك يقدم مركز ’دي إن إيه‘ الجديد للطب التكاملي والاستشفاء والتجميل الحيوي للمقيمين والسياح برامج ’دي إن إيه‘ الطبية لتخصيص نمط الحياة بدءاً من البرامج السريعة التي تستمر نصف يوم فقط، وانتهاءً ببرنامج السنوات الخمس الحصري لحاملي العضوية الذهبية، فضلاً عن مجموعة من العلاجات التي تهدف إلى مكافحة الشيخوخة وتحقيق العافية وإدارة الألم وإعادة التأهيل والاسترخاء وتجديد الشباب. ويقدّم المركز أيضاً خدمات التجميل الحيوي تحت رعاية الممرضة جيمي – خبيرة التجميل الحيوي التي يتعامل معها أشهر نجوم هوليوود.

تستند جميع برامج وعلاجات مركز ’دي إن إيه‘ إلى مقاربة شاملة تجمع بين الطب الغربي المتطور بتقنياته التشخيصية وعلاجاته السريرية المتقدمة وبين الفلسفات والتقاليد العلاجية الشرقية القديمة. وتركّز مقاربة مركز ’دي إن إيه‘ التي تعتمد الطب التكاملي والوظيفي على معالجة الإنسان ككل – جسداً وعقلاً وروحاً – بدلاً من الاكتفاء بمعالجة الأعراض المنفصلة.

وأضافت مارجريت بول، المدير العام لمدينة جميرا: “سبب زيارة ضيوف تاليس سبا في مدينة جميرا هو توفير علاجات الاسترخاء لكل من العقل والجسم. شراكتنا مع مركز “دي إن إيه” للطب التكاملي والاستشفاء سوف تسمح لنا بتوسيع عروضنا وتوفير علاجات شخصية ومتخصصة.”

ستيفان فاغنر, مدير “تاليس سبا” في مدينة جميرا, أضاف: “تاليس سبا” في مدينة جميرا لطالما كان وجهة للصحة والاسترخاء لزوار دبي. مع زيادة مرافق العلاج والمنتجات التى نوفرها وشراكتنا مع مركز “دي إن إيه” للطب التكاملي والاستشفاء نحن سعداء لنحظى بأن نكون في المكانة العالمية. نحن نتطلع إلى توفير علاجات “الديتوكس” وبرامج تحسين نمط الحياة في مدينة جميرا, منتجع دبي العربي لضيوفنا المسافرين إلى دبي لغرض السياحة الصحية أو التي تستهدف إلى الاسترخاء.

 

Advertisements