موقع مودا أوبراندي الإلكتروني الضخم المخصّص لتسوّق أهم العلامات العالمية

يطلق علامات تجارية إقليمية على صفحته

يولي متجر مودا أوبراندي، وهو لطالما اضطلع بدور بارز في البحث عن المواهب العالمية الفذة، اهتماماً خاصاً للمصممين الناشئين أصحاب المهارات المميّزة في المنطقة. وبما أنّ منطقة الشرق الأوسط تزخر بالمواهب التي لمع اسمها عالمياً في مجال الموضة، حرص مودا أوبراندي على إضافة عدد من العلامات التجارية الجديدة التي تشكل أسماء مرموقة في عالم تصميم الأزياء، معزّزاً بالتالي الدور البارز الذي يؤديه المصمّمون المحليون على صعيد الموضة عالمياً.

ومع إطلاق سلسلة عروض أزياء مسبقة حصرية ممتدة طوال أسبوع واحد وشاملة بعض أبرز الأسماء في المنطقة في مجال تصميم الأزياء، لا سيما حسين بظاظا الحائز على جائزة بالإضافة إلى رامي العلي ومادية الشارقي وحمدة الفهيم وماديسو، لا شك في أن موقع مودا أوبراندي يمثّل أفضل تمثيل كمّ المواهب الفذة في منطقة الشرق الأوسط. وستنضم تلك العلامات التجارية الجديدة إلى محفظة غنية بالعلامات التجارية الراسخة النابعة من الشرق الأوسط والمتوفرة أصلاً على موقع مودا أوبراندي الإلكتروني المخصّص لتسوّق العلامات التجارية الراقية قي عالم الموضة، وأبرزها: إيلي صعب ودار ربيع كيروز وزهير مراد ونور فارس ونتالي طراد.

وفي مايو 2016، قامت ديبورا نيكوديموس، الرئيسة التنفيذية في مودا أوبراندي، وماري شيام، كبيرة نواب رئيس قسم التخطيط لتصريف البضائع، بزيارة إلى المنطقة بهدف المشاركة في عروض فاشن فورورد دبي وأسبوع دبي للموضة والبحث عن المواهب الصاعدة في المنطقة، بالإضافة إلى توطيد العلاقات مع المصمّمين والعميلات في هذا الجزء من العالم.

وعن إطلاق العروض المسبقة الحصرية، علّقت ماري شيام قائلة: “لطالما ارتكزت رسالة مودا أوبراندي، منذ إطلاقه، على البحث عن المصمّمين الجدد. فتلك الرسالة راسخة في هوية المتجر. وقد سعينا بالفعل إلى تأسيس مودا أوبراندي كركيزة لاكتشاف المواهب في عالم الموضة الراقية. وتقدّر عميلتنا الفرصة التي تحظى بها لتسوّق تلك العلامات التجارية التي لا توفرها لها باقي المتاجر. والأهم من كل ذلك، يتيح مودا أوبراندي لعميلته فرصة الطلب مسبقاً من المجموعة الكاملة، متيحاً بالتالي لها أن تختار بنفسها القطع المفضلة لديها. وهكذا، يوفر المتجر تجربة تسوّق دائمة التجدّد بالنسبة لعميلاته ومسلية بالنسبة لنا.

 

قبل انطلاق عروض فاشن فووورد، خصّص مودا أوبراندي لعميلاته محفظة آسرة تزخر بالعلامات التجارية الراقية القائمة في منطقة الشرق الأوسط، وهي متوفرة كلّها على موقعه الإلكتروني. ولذلك، فمن الطبيعي أن نستمر في البحث عن مواهب إضافية في المنطقة. يسرّنا إطلاق أحدث المجموعات التي تحمل توقيع ماديسو وحسين بظاظا ورامي العلي وحمدة الفهيم. ونرى أنّ القطع التي تحمل بصمة حمدة ورامي تتميّز بطابع الخيالية أكثر وترضي أحلام عميلاتنا، فيما تضيف قطع أكسسوارات ماديسو لمسة مميّزة إلى تشكيلة المجوهرات المتاحة أمام عميلاتنا. نحن نتشوّق للكشف عن المواهب الشابة الجديدة لا سيما حسين بظاظا الذي فاز العام الماضي بجائزة الأزياء الممنوحة من مجلس دبي للتصميم والأزياء وموقع ستايل دوت كوم Style.com/Arabia في الدورة الافتتاحية الأولى من فعاليات جائزة الأزياء. وشخصياً، أعشق التعاون مع مواهب جديدة تقدّم مفهوم موضة بعيداً عن النمط السائد، وأحب خصوصاً مشاركة عميلاتنا تلك القصص المميّزة التي تجسّدها كل علامة تجارية”.

وبدورها، تصف مصمّمة الأزياء حمدة الفهيم القائمة في الإمارات تصاميمها على أنها مزيج جمالي يجمع بين الطابعين الشرقي والغربي. وعن إطلاق مجموعتها الأولى ضمن عرض مسبق حصري عبر موقع مودا أوبراندي، تصرّح الفهيم قائلة: “يسرّنا للغاية التعاون مع مودا أوبراندي لإطلاق مجموعة خريف/شتاء 2016 على موقع المتجر الإلكتروني وعرضها للبيع. نعتبر هذه الفرصة مميّزة بحق إذ تتيح لنا عرض مجموعتنا عالمياً عبر منصة مرموقة لطالما قدّرنا مكانتها.

Advertisements