عطر Paradiso Assoluto من روبيرتو كافالي

تسير وتبتعد أكثر في الحديقة، وتبدأ النباتات المورقة الخضراء بإسكات هدير البحر. هنا، يصبح عبير الزهور النضرة أكثر كثافة وغنى بشكل لذيذ. ترفرف أجنحة. تومض ألوان زاهية. تبتسم، لعلمها أنها عادت إلى أرض كأنها جنّة.

العودة إلى الحديقة السرّية

قبل سنتين، أطلق Paradiso من روبيرتو كافالي خطّاً جديداً من العطور التي حوّلت الدولتشي فيتا (الحياة المرفهة) الإيطالية إلى ما يشبه حقّاً جنّة على الأرض. قدّم حديقة فاخرة مع مناظر ومشاهد خلاّبة لمياه البحر الأبيض المتوسط، طائر غريب متعدد الألوان وامرأة غامضة.

يعود عطر Paradiso Paradiso من روبيرتو كافالي إلى هذا الملاذ المخفي ويستكشف وجهاً جديداً من عالمه المذهل. وبالغوص أكثر في المغامرة إلى أعماق الحديقة، تتكشف سلسلة من الزهور المتوسطية التي يمارس مزيج روائحها العطرية سحراً فاخراً، وتعلّقاً للحواس لا يُمكن مقاومته.

في تحية تقدير رقيقة من الحواس إلى الرغبة والجاذبية، يحتضن عطر Paradiso Assoluto من روبيرتو كافالي بالكامل رؤيةً لحب الاستمتاع بالحياة، مع الاعتقاد بأن الأرض المشابهة للجنّة يمكن ويجب أن نجدها هنا والآن. امرأة Paradiso Assoluto سيدة تتمتع بروح حرة. يقودها بحثها إلى حديقة Paradiso الغنّاء والخضراء، هناك تجد العطر السريّ الذي يفتح أبواب ما يشبه جنة.

زهور تم قطافها من أرض كأنها جنّة

مثل الذين سبقوه، صممت Paradiso Assoluto من روبرتو كافالي المعلّمة الكبيرة في صناعة العطور لويز تيرنر (جيفودان). لهذا العطر الشرقي من الزهور، قبِلت مواجهة تحدٍ غير مسبوق: محاولة تصوّر وتجسيد عبير حديقة عدن، البستان من الزهور الجامحة التي تختزن قمّة الافتتان.

تمزج افتتاحية العطر المثيرة للفضول نفحات عليا نضرة وجذّابة من الفلفل الوردي مع الوستارية الحلوة والمغرية. وتعرض هذه المقدمة في تباين ذكيّ نفحة الياسمين البريّ، إمضاء Paradiso، يقابلها بشكل حيوي تناقض من زنبق أحمر جذّاب. أما الخاتمة الملتهبة لهذه السيمفونية الآسرة جدّاً من الزهور، الأثر الغريب والفاخر للفانيليا، خشب الصندل والباتشولي فتسحر الحواس وتترك انطباعاً عميقاً ودائماً.

عبر أعماق الألماس الأحمر

وفاءً لجماليات Paradiso، تم تصميم القارورة الفاخرة لـ Paradiso Assoluto من روبيرتو كافالي كأنها حبّة ألماس منحوتة بدقّة. تشدد أعماقها الحمراء على الجاذبية والإغراء الملتهبين للعطر. يتميّز الغطاء بأوجه المتعددة وشكله المشابه للكريستال الذي يلتقط الضوء ويولّد انعكاسات خلاّبة. يحمل أيضاً ختم أول حرفين من اسم Roberto Cavalli، الرمز للأناقة، الرهافة والفخامة.

أما القشور المعدنية الملتفّة حول عنق القارورة، فتكتسب أهمية جديدة وكاملة في حديقة عدن الخاصة بعطر Paradiso Assoluto من روبيرتو كافالي. يظهر هذا التصميم أيضاً على العلبة الخارجية، حيث تعكس القشور باللون القرمزي العميق والمطبوعة بشكل نافر طاقة الجاذبية للعطر بصورة مثالية. وبالوفاء إلى عالم روبيرتو كافالي، يعبّر التدرّج من الأحمر إلى الذهبي عن إحساس من الرقي والفخامة لا يُمكن إخطاؤه.

حورية في حديقة عدن

مستلقية في صورة حالمة على أرجوحة مريحة، تجسد إديتا فيلكيفيسيوت بشكل مثالي سحر وجاذبية عطر Paradiso Assoluto الجديد من روبرتو كافالي. محتضنة القارورة الثمينة في يدها، تحدّق حالمةً في المكان، مأخوذة بروعة الحديقة المشابهة لفردوس التي تحيط بها. جمالها الطبيعي وجاذبيتها، المعززان بإحساس التألق والرقي لديها، يجعلان منها امرأة Paradiso Assoluto المثالية.

صورتها الملفتة للنظر هي ثمرة عمل ماريو سورينتي، المصوّر الفتوغرافي الموهوب والمشهور عالمياً بصوره النمطية المميزة لأجمل سيدات العالم. هو أيضاً المؤرّخ الرسمي لكامل قصّة Paradiso.

Advertisements