“جاب” تطرح تشكيلة “لوجو ريمكس” محدودة الإصدار مع فيلم ترويجي قصير ينبض بالإبداع والتنوع الثقافي

العلامة تحتفي بإطلاق التشكيلة مع نخبة من فناني المزج الثقافي المعروفين عالمياً بمن فيهم أكوافينا وبريا فينيت وكونور فرانتا وجاما مايا وميترو بومين ومايلز هايزر ونايومي واتانابي وسابرينا كلاوديو و”إس زد ايه”

دبي، الإمارات العربية المتحدة؛ يناير 2018: أعلنت “جاب”، علامة الأزياء الأمريكية الشهيرة، اليوم عن إطلاق تشكيلة “لوجو ريمكس” (Logo Remix) محدودة الإصدار والتي توفر باقة من الأزياء الرجالية والنسائية المتمحورة حول واحد من أشهر شعارات العلامات التجارية في العالم. وعلى مدى 50 عاماً تقريباً، مثّل شعار “جاب” تراث العلامة التجارية وموروثها الثقافي العريق. واحتفاءً بمسيرة تطور علامتها التجارية، حملت تشكيلة “لوجو ريمكس” معها أشهر أنماط “جاب” التصميمية، بما في ذلك قمصان الـ “تي شيرت”، والبلوزات الفضفاضة، والقمصان المستوحاة من زي لاعبي رياضة “الرجبي”، والمصممة جميعها بعناية فائقة مع شعارات يرجع تاريخها لعقود طويلة.

واحتفاءً بإطلاق التشكيلة، تعاونت “جاب” مع المخرجة المبدعة تابيثا دنهولم التي أخرجت عدة أغانٍ مصورة على طريقة الـ “فيديو كليب” لعدد من أشهر الفنانين أمثال فرقتي “فلورنس أند ذا ماشين” و”هايم” والمغنية البريطانية جيسي جي. وتعاونت دنهولم بدورها مع مصممة الرقصات تانيشا سكوت التي اشتهرت بأعمالها المميزة مع بيونسه ودريك وريهانا، وذلك لإبداع فيلم قصير ترويجي للتشكيلة بعنوان “لوجو ريمكس”. ويجمع الفيلم نخبة من فناني المزج الثقافي المعروفين عالمياً، وذلك في

مشهد نابض بالفرح تثريه أجواء الموسيقى والرقص ويحتفي بإعلانات “جاب” الترويجية القديمة مع لمسة عصرية متعددة الثقافات. وفيما استخدمت دنهولم تقنيات التحكم بالحركة في مقاطع الفيديو للعب على وتر المكان والرؤية من زاوية معينة، قامت تانيشا سكوت بتصميم سلسلة من الحركات الراقصة التي تتضمن نسخاً أعيد مزجها من رقصات جماعية لا تفارق الذاكرة، مثل “ذا ووبل” (The Wobble) و”تشا تشا” (Cha Cha) و”كيد إن بلاي” (Kid-n-Play).

ويضم فيلم “لوجو ريمكس” نخبة من المواهب العالمية المؤثرة التي تعيد مزج الثقافات الإبداعية بأسلوبها الخاص، سواء كان ذلك من خلال الموسيقى أو التمثيل أو الكوميديا أو الأداء الحركي، أو الصوت القوي والمعبّر في مجتمع اليوم. وتتضمن هذه المجموعة المغني “إس زد ايه” المرشح لنيل جائزة “غرامي”، والمنتج ميترو بومين الذي تصدر المراتب الأولى في العديد من قوائم التصنيف والذي قام بإعادة مزج موسيقى الفيلم الخاص بالتشكيلة. ومن خلال عمله على ترنيمة الثمانينات الشهيرة “هولد مي ناو” والتي قدمتها الفرقة البريطانية “تومبسون توينز” من ألبوم “إنتو ذا جاب”، قام بومين بتحديث النسخة الأصلية من خلال آلته المميزة “808 بيت” لجعلها ذات صلة بثقافة الهيب هوب المعروفة اليوم.

وبهذه المناسبة، قال كريج برومرز، كبير مسؤولي التسويق لدى “جاب”: “أردنا أن نحتفي بالذكرى السنوية لـ ’إعادة إصدار أرشيف التسعينات‘ في العام الماضي، واغتنام الفرصة للاحتفاء أيضاً بإطلاق تشكيلة ’لوجو ريمكس‘ هذا العام عبر الاستعانة بمواهب قادرة على إعادة صياغة ومزج الثقافات بأسلوبها الخاص والفريد من نوعه. ولطالما كانت ’جاب‘ في طليعة من يحتفون بالثقافة ويسلطون الضوء عليها، وما من طريقة أفضل لتحقيق هذا برأيي من الاحتفاء بهذه المواهب العالمية المعروفة”.

طاقم عمل “لوجو ريمكس”

الموسيقى:

• “إس زد ايه”– تقوم المغنية/ كاتبة الأغاني بمزج عناصر الأنوثة العصرية من خلال إعادة صياغة النمط الموسيقي “ريذم آند بلوز” بأسلوبها القوي والمؤثر.

• ميترو بومين– يتمتع هذا المنتج بخبرة واسعة، حيث يمزج بين قواعد قطاع الموسيقى. ويعود له الفضل في إنتاج العديد من الأعمال الموسيقية الأشهر والتي تصدرت العديد من قوائم التصنيف.

• سابرينا كلاوديو- تمزج هذه المغنية/ كاتبة الأغاني بين موسيقى البوب وصوتها العذب الذي عرفه العالم لأول مرة من خلال شركة “ساوند كلاود”.

السينما والتلفزيون:

• بريا فينيت– تقوم هذه الممثلة بإعادة تصور هوليوود بأسلوبها الخاص، حيث تم اكتشاف موهبتها عبر “إنستجرام” وتعتبر وتتصدر اليوم قوائم الأعمال الأكثر مشاهدة.

• مايلز هايزر – يقوم هذا الممثل بإعادة تصور تجربة المراهقين من خلال تناول المحادثات حول الصحة العقلية.

• أكوافينا– تقوم هذه الكوميدية/ الممثلة بإعادة تصور الحوار الناشئ حول وجهات نظر الجيل الثاني من الآسيويين الأميركيين.

• مايا جاما- تقوم مقدمة البرامج التلفزيونية بإعادة مزج النصوص المكتوبة حول قضايا الصحة العقلية والعادات الأسرية من خلال التحدث بأسلوب منفتح عن تجارب شخصية معينة.

• نايومي واتانابي– تقوم هذه الممثلة الكوميدية بإعادة تصور الافتراضات المتأصلة حول شكل الجسم سواء في اليابان أو حول العالم عموماً، بأسلوبها الجريء والواثق حول مفهومي الحجم والأناقة.

• كونور فرانتا– يعيد نجم “يوتيوب” تصور مفهوم الشهرة في العصر الرقمي، ليحقق إقبالاً واسعاً على قناته من خلال رسائله الإيجابية وعميقة المعنى التي تلقى أصداءً رائعة لدى جمهوره.

ومن المقرر إطلاق فيلم “لوجو ريميكس” بالكامل في 28 يناير، ولكن سيتم بث مقطع منه مدته 30 ثانية خلال حفل توزيع جوائز”جرامي”، وبثه مباشرة على قنوات الفيديو الرقمية Vevo و Hulu وYouTube. وتم استكمال الفيلم بمقطع فيديو قصير من إبداع “مادبوري كلوب” يقدم لمحة عن

مراحل تصوير الفيلم من وراء الكواليس كما يستعرض آراء المشاركين في العمل حول مفهوم المزجالثقافي بالنسبة لهم.

Advertisements