فيونا بارغيتر من جاكوار لاند روڤر تفوز بجائزة”المرأة الأكثر قيمة” 2018 الممنوحة للمرة الأولى

on

· تكريم مديرة تجربة العملاء في معرض لندن للسيارات من قبل لجنة تحكيم جوائز سيارة العام العالمية للنساء

· تمتد مسيرة فيونا المهنية في مجال السيارات إلى 20 عاماً

· سيارتا E-PACE وI-PACE تصلان إلى المراكز الثلاث الأولى في جائزة سيارة العام العالمية للنساء

19 مايو 2019 – تم تكريم فيونا بارغيتر، مدير تجربة العملاء في جاكوار لاند روڤر، من قبل جوائز سيارة العالم العالمية للنساء، لتكون أول من تحصل على لقب “المرأة الأكثر قيمة” عن عام 2018 في معرض لندن للسيارات.

وتم تقديم الجائزة لفيونا على يد المدير العام لجوائز سيارة العام العالمية للنساء، ساندي ماير، مع أعضاء آخرين من لجنة التحكيم من إسبانيا والبرتغال واليونان والإمارات وألمانيا ونيوزيلندا وإنجلترا وسكوتلندا.

وبعد أن كانت سابقاً مديرة التواصل والعلاقات العامة العالمية في جاكوار لاند روڤر، تولت فيونا مهمة إدارة تجربة العملاء، مع مسؤولية إضافية تشمل كل جهود التسويق مثل شبكات التواصل الاجتماعي، والإعلان، والتسويق التجريبي.

وتعتبر فيونا من أبرز النساء العاملات في قطاع السيارات، من خلال مسيرة مهنية تمتد لفترة 20 عاماً مع شركات فورد وفولفو ونيسان، قبل الانضمام إلى جاكوار لاند روڤر في عام 2009.

وقالت فيونا في تعليقها على الحدث: “حصلت على هذه الجائزة بكثير من الفخر والامتنان. النساء مستمرات في ترك بصمتهن في قطاع السيارات وجائزة سيارة العام العالمية للنساء هي مثال آخر على هذا الأمر.

“الكثير من النساء يقمن بعمل رائع في عالم السيارات ومن المهم أن يظهر هذا الأمر لإلهام الأجيال المستقبلية، وتقع مسؤولية القيام بهذا الأمر على جميع النساء. أريد أن أوجه شكري إلى ساندي ماير وبقية الحكام على هذه الجائزة وعلى العمل الرائع الذي يقمن به لوضع النساء في موقع مميز على خارطة قطاع السيارات.”

وأثنت ساندي ماير، مؤسسة جوائز سيارة العام العالمية للنساء، على جاكوار لاند روڤر لدعمهم هذه الجوائز منذ انطلاقها في 2009.

وقالت: “أول سيارة فازت بجائزتنا الكبرى في 2009 كانت جاكوار XK وفي ذلك العام أرسلت جاكوار نساء من العاملات لديها للمشاركة في أول ظهور لنا في نايتسبرايد في لندن”.

“وفازت سيارة F-PACE بهذه الجائزة في عام 2016 ودخلت الشركة التاريخ عبر مؤتمر صحفي للتشديد على هذه المناسبة. كانت المرة الأولى منذ اختراع السيارة التي تجتمع فيها 11 كاتبة امرأة في مجال السيارات في نفس الغرفة ونفس الوقت.”

“فيونا جعلت ذلك ممكناً وهي تلعب دوراً مثالياً كقدوة للنساء في قطاع السيارات في شتى أنحاء العالم.”

تم ابتكار هذه الجائز في نيوزيلندا وتتألف من ثلاث سلال كتانية منسوجة، والتي تعرف باسم “كيتي” في ماوري، وترمز إلى المعرفة والتعاطف والحكمة.

وتتألف لجنة تحكيم جوائز سيارة العام العالمية للنساء 2018 من 24 صحفية سيارات من 27 بلداً. وابتداءً من ديسمبر 2018 سيزداد هذا الرقم إلى 36 صحفية من 28 بلداً مع إضافة المزيد أثناء عام 2019.

كما أدرجت سيارتا جاكوار E-PACE وجاكوار I-PACE على قائمة أفضل ثلاث سيارات ضمن جائزة سيارة العام العالمي للنساء 2018.