Viva من سلفاتوري فيراغامو .. أيقونة الدار العريقة تولد من جديد

on

تفتخر سلفاتوري فيراغامو بتقديم Viva، وهو نموذج حذاء جديد يتضمن تحديثاً جريئاً لأيقونة الدار Vara المقوس. وصُمم Viva الجديد على يد المدير الإبداعي بول أندرو في خطوة تهدف إلى إعادة تخيلٍ للقرن الحادي والعشرين لهذا الحذاء الكلاسيكي، والذي تم ابتكاره بواسطة فيامّا فيراغامو وإطلاقه في العام 1979. وتألق Viva خلال العرض الذي أقامته سلفاتوري فيراغامو لربيع وصيف 2020، وهي المرة الأولى التي ظهر فها هذا الحذاء المقوّس على منصتها لعرض الأزياء، وذلك إجلالاً لماضيها وإذاناً بإطلاق فصل جديد في تاريخها على حدّ سواء.

 

ويقول بول أندرو في هذا الإطار إن منحنا فرصة تصميم جيل جديد من حذاء فيراغامو هو فخر لنا، وقد أخذنا هذه المسألة على محمل الجد حتى أقضى الحدود. وقد كانت نقطة الانطلاق التي ارتكزنا عليها، هي إدراكنا بأن كل جديد هو مختلف ويتمتع بشخصية متميزة ويتآلف مع عصره، وأن كل جيلٍ جديد ينطلق أيضاً من المفوهم الذي ابتكره الجيل الذي سبقه. ومن هذا المنطلق، قمنا بتبني وإعادة تخيل شعار الأحذية الأكثرشهرة لدى فيراغامو  شريط مضلّع مقوس مثبّت على Vara  كما اعتمدنا تصميماً عصرياً وجديداً كلياً حوله“.

 

وأضاف يأتي القوس أكبر حجماً وأكثر حزماً من الشريط المضلّع الأصلي، ويتم تركيبه من نفس المواد مثل بقية الأحذية  سواء كان ذلك من الجلد أو الدنيم أو قماشة الكتان. لقد استمديت الإلهام من الفنان المفضل لدي ريتشارد سيرا، حيث قمت بتحديث الكعب على شكل كتلة منحوتة. إن Viva ينطوي على ملخّص لما هو عليه مستقبل فيراغامو، فهو شامل وديناميكي ومتحرر. كما أنه متأصل في جذور هذه الدار العريقة التي طالما تميّزت بحرفيتها العائلية منذ أمد طويل“.